BTS البوب الكوري

مصمم القميص المثير للجدل والذي كان تغطيةً لتدهور العلاقات اليابانية الكورية يعلق على ذلك + ارتفاع مبيعات القميص الذي ارتداه جيمين ونفاذه من الموقع!

كُتب من خلال Lina
الرئيس التنفيذي للشركة المصممة للقميص الذي ارتداه جيمين من BTS والذي جعله البرنامج الياباني “Music Station” حجةً لوضعه سبب تأجيل أداء الفرقة يوضح الرسومات المتواجدة على القميص.

 

سابقًا، أكدت وكالة Big Hit والبرنامج الموسيقي “Music Station” تأجيل ظهور فرقة BTS. صرح البرنامج أن سبب تأجيله كان بسبب الجدل الذي تسبب به القميص الذي ارتداه جيمين عضو BTS يخلد ذكرى اليوم الذي تم فيه تحرير كوريا من الحكم الاستعماري الياباني في عام 1945. وتضمن القميص رسومات الكوريين الذين يحتفلون بالتحرير وقنبلة ذرية تنفجر في اليابان، مما ساهم في استسلام اليابان لقوات الحلفاء وبالتالي تحرير كوريا.

 

في 9 نوفمبر، عقد الرئيس التنفيذي لي كوانغ جاي لشركة LJ (الشركة المصممة للقميص) مقابلةً وتحدث بها حول الجدل. وذكر قائلًا: “عندما بدأتُ العلامة التجارية، كانت موضة ملابس الشارع. في ذلك الوقت، كنت شخصيًا مهتمً جدًا بالتاريخ. لذلك صممت القمصان، واعتقدت أنه إذا وضعت شعورًا بالتاريخ في الأسلوب الذي يرتديه الشباب، فقد يصبحون مهتمين بالتاريخ“.

 

ثم علق لي كوانغ جاي على الجدل الحاصل بسبب القنبلة الذرية في القميص، قال: “لم أضم ذلك الجزء للسخرية من اليابان. لقد فعلت ذلك للتعبير عن الحقيقة والتوقيت التاريخيين بعد أن تم تفجير القنبلة الذرية، أدى استسلام اليابان غير المشروط إلى الاستقلال“.

 

وحول تأجيل ظهور الفرقة في البرنامج الياباني “Music Station” بسبب جدل القميص، علق: “بعد أن اكتشفت ذلك، كنت مضطربًا جدًا ومتأسف. لم يكن لدي أي نية لتشجيع المشاعر المعادية لليابان، لذلك أنا أعتذر جدًا لـBTS“.

 

كما قدمت وكالة Big Hit بيانًا موجزًا قائلًا: “لن يكون هناك أي تغييرات كبيرة في عروض [الفرقة] الترويجية في اليابان“.

 

بالرغم من تصريح البرنامج واحتجاجه بالقميص الذي ارتداه جيمين العام الماضي، أشار الكثيرون إلى أن ذلك فقط لتغطية أن السبب الرئيسي للتأجيل هو تدهور العلاقات بين اليابان وكوريا الجنوبية. في أواخر الشهر الماضي، أمرت المحكمة العليا في كوريا الجنوبية شركة يابانية بتعويض أربعة كوريين عن العمل في زمن الحرب خلال الحكم الاستعماري الياباني لشبه الجزيرة الكورية. مع استمرار الحكومة اليابانية في تسوية جميع المسائل المتعلقة بالتعويض من خلال معاهدة في عام 1965، فإن التوتر السياسي مرتفعٌ بين الدولتين.

 

على الرغم من الجدل وكل ذلك، فقد تسبب جيمين من BTS بنفاذ كمية القميص!

 

في إحدى حلقات برنامج “Bon Voyage” من عام 2017، ارتدى جيمين القميص المثير للجدل الذي يخلد ذكرى استقلال كوريا الجنوبية عن اليابان.

 

 

هجم الأرميز والناس على الموقع الرسمي لبيع القميص الذي ارتداه جيمين، وتسببوا بنفاذ كميته وارتفاع مبيعاته بشكلٍ هائل. في الواقع، بعد أن نشرت وسائل الإعلام المقالات، بيع القميص على الفور على الموقع الرسمي ‘ourhistory’.

 

بعد بيع الدفعة الأولى من القمصان، تعمل “ourhistory” الآن على إنتاج دفعة جديدة. وستنطلق الشحنة الجديدة ابتداءً من 19 نوفمبر. وتباع بسعر 49 ألف وون كوري (حوالي 44$).

 

المصدر(1)(2)

عن الكاتب

Lina

لينا، سعودية أدرس في جامعة الملك سعود في الرياض. مهتمة بتعلم اللغات المختلفة، كالإسبانية، الكورية، اليابانية، والإنجليزية. وقعت في دوامة حب كوريا عن طريق مشاهدتي للدراما الخاصة بهم منذ 2013، وكانت فرقة Beast سببًا في حبي للكيبوب. المسؤولة عن إدارة الحساب الرسمي لـKPOPINA على الإنستغرام.

%d مدونون معجبون بهذه: