البوب الكوري

النائب القانوني لكانغ دانييل يستجيب لمخاوف وجود صراعٍ قانوني مع الوكالة والتي قد تؤثر على ترويجاته

كُتب من خلال Lina
رد الممثل القانوني لكانغ دانييل على مخاوف العديد من المعجبين من أن الصراع المستمر مع وكالته قد يؤثر على عروضه الترويجية المخطط لها كفنان منفرد.

 

في الخامس من مارس، صرح الممثل القانوني لصحيفة Yonhap: “إننا نجري حاليًا مراجعة قانونية. سنبذل قصارى جهدنا كي لا يؤثر ذلك على عروض كانج دانييل الترويجية في مجال الترفيه“.

 

قام بالتصريح عن ذلك لصحيفة Yonhap خلال التحدث حول كيفية إرسال شهادة بالمحتويات إلى الوكالة تطلب تغيير على عقده. كما تم التلميح أيضًا إلى وجود إمكانية لإنهاء عقده.

 

عند سؤالهم عما إذا كانوا يفكرون في إمكانية تحول ذلك إلى معركة قانونية، أجاب الممثل بقوله: “نحن في منتصف مراجعة قانونية، لذا من الصعب الرد على ذلك“.

 

ذكرت صحيفة Yonhap أن كانغ دانييل أرسل أرسل شهادة بالمحتويات إلى وكالته LM للترفيه في 1 فبراير. ويقال أنه قد أدرج الشرط بأنه إذا لم تحدث التغييرات المطلوبة في عقده والمفاوضات بحلول 28 فبراير، فسيتم اعتبار انتهاء عقده.

 

في السابق، ردًا على التقارير التي ادعت ارسال كانغ دانييل طلبًا لإنهاء عقده، صرحت LM: “صحيح أننا تلقينا شهادة بالمحتويات، لكن كان طلبًا لتعديل البنود في العقد، وليس إنهاء ذلك. نناقش حاليًا تعديل بنود العقد“.

 

ليس من المعروف بعد ما إذا كان النزاع بين الوكالة وكانغ دانييل سيتم حلها، أو إذا كان سيغادر الوكالة ويذهب في طريقه الخاص.

 

بعد التقارير الأولية للنزاع، كتب كانغ دانييل رسالة إلى المعجبين وافتتح حسابًا جديدًا على انستغرام. في شهر يناير، تم الإعلان عن أنه يهدف إلى الترسيم كمنفرد في أبريل.
المصدر(1)

عن الكاتب

Lina

لينا، سعودية أدرس في جامعة الملك سعود في الرياض. مهتمة بتعلم اللغات المختلفة، كالإسبانية، الكورية، اليابانية، والإنجليزية. وقعت في دوامة حب كوريا عن طريق مشاهدتي للدراما الخاصة بهم منذ 2013، وكانت فرقة Beast سببًا في حبي للكيبوب. المسؤولة عن إدارة الحساب الرسمي لـKPOPINA على الإنستغرام.

%d مدونون معجبون بهذه: