البوب الكوري

الأسباب التي تجعل الفنانين والفرق يظهرون في البرامج الموسيقية على الرغم من انخفاض نسب المشاهدة والتكلفة العالية

كُتب من خلال Lina
يستمتع العديد من المعجبين بمشاهدة فنانينهم المفضلين في البرامج الموسيقية الأسبوعية مثل “M! Countdown”، “Music Bank”، “Inkigayo”، “Show Champion”، “Show! Music Core” و“The Show”.

 

على الرغم من حقيقة أن هذه البرامج الموسيقية تُظهر نسب مشاهدة قياسية تبلغ 3%، إلا أن الفرق والفنانين لا يزالو يتأكدون من ظهورهم عليها. كتب مؤلف كتاب “اقتصاد فرق الفتيات” يوو سونغ وون عن كيفية استحواذ فرق الفتيات على السوق وكيفية تحريكهن المستهلكين باستخدام الندرة والرغبة في التجميع والولاء.

 

قبل أن يلتقي الكاتب يو سونغ وون بوكالات فرق الفتيات، اعتقد أن الجميع يحب الظهور في البرامج الموسيقية. لكنه سرعان ما وجد أن الأمر لم يكن بهذه البساطة وكان العامل الأكبر هو النفقات. في كل مرة تظهر فيها فرقة على خشبة المسرح، يكلف ذلك حوالي 10 مليون وون ( 8،868 دولار، ما يقارب 33 ألف ريال سعودي) للنفقات بما في ذلك وجبات الطعام، أزياء المسرح، المصففين، والغاز، مع ازياء المسرح التي تكلف أكبر قدر من المال.

 

ووفقًا للمؤلف، لا يعجب المنتجين عندما ترتدي الفرق الملابسنفسها التي قامو بارتدائها سابقًا على مسرح برنامجٍ موسيقي آخر. وبسبب هذا، يحتاج كل عضو أن يمتلك ما لا يقل عن 4 ملابس مختلفة، تكلف مئات الآلاف إلى الملايين وون. في حالة فرق الفتيات التي تمتلك العديد من العضوات كتسع عضوات مثل فرقة TWICE، فإن هذا ليس شيئًا يمكن التغاضي عنه بسهولة. وفي المقابل، تتلقى الفرق حوالي 200 ألف وون إلى 500 ألف وون (حوالي 117 إلى 443 دولارًا، أي 439 ريال سعودي إلى 1662 ريال سعودي) ، والتي قد تغطي أموال الغاز.

 

لكن المال ليس القضية الأكبر. يرجع السبب وراء تردد البعض في الظهور في البرامج الموسيقية إلى انخفاض نسب المشاهدة. غالبًا ما تكون نسب “Music Bank” التابع لقناة KBS أقل من 1%. على سبيل المثال، سجلت حلقة 10 مارس من عام 2017 نسبة 0.9%، وهي نسبة تقارب معدلات المشاهدة للنشيد الوطني، وهو هبوطًا كبيرًا مقارنةً بالأيام التي كانت تصل فيها إلى 20% و30%. سجلت احدث الحلقات، والتي تم بثها في 1 مارس 2019، نسبة 1.4% وهي نسبة عالية نسبيًا في البرنامج.

 

على الرغم من انخفاض نسب المشاهدة، إلا أن الأموال التي تُصرف لم تنخفض وكانت رسوم الظهور مماثلة تقريبًا كما كانت قبل 20 عامًا. قال مدير إحدى الوكالات: “إذا كنت تقيس الدخل، فمن الأفضل أن تذهب إلى حدث محلي بدلًا من الظهور على التلفاز“. لكن هناك سبب واضح لاستمرار هذه الفرق في الظهور في هذه البرانج الموسيقية.

 

في بعض الأحيان تظهر عبارة “Buffet Effect” في قسم الأعمال بالصحيفة وتستخدم لوصف الارتفاع في قيمة الأسهم لمجرد أن Warren Buffet تحدث أو استثمر في شيءٍ ما.

 

يمكن استخدام “Buffet Effect” في وصف ظهور فرق الفتيات في البرامج الموسيقية. وفقًا لمصدر من صناعة الموسيقى، ترتفع رسوم حدث فرق الفتيات من ثلاث إلى أربع مرات بعد الظهور في برنامجٍ موسيقي. وقال مصدرٌ يعمل في وكالةٍ لفرقة فتيات من خمس عضوات: “بعد تلقي ما بين 2 إلى 3 ملايين وون (حوالي 1،774 دولار إلى 2،661 دولار، 6654 ريال سعودي إلى 9980 ريال سعودي) لكل حدث، ارتفع إلى 10 مليون وون (حوالي 8،869 دولار، 33،2 ألف ريال سعودي) بعد الظهور في برنامجٍ موسيقي“.

 

هل ينطبق “Buffet Effect” على البرامج المتنوعة أيضًا؟ ذكرت كل وكالة أن الفوز بالمركز الأول في برنامجٍ موسيقي له تأثير أكبر بكثير من الظهور على برنامج متنوع. أوضح مدير إحدى الوكالات: “إذا حصلت على المركز الأول في برنامجٍ موسيقي، فإن رسوم الحدث تقفز 10 مرات“.

 

على سبيل المثال، حققت فرقة Girl’s Day أول فوزٍ لها بعد ثلاث سنوات من ترسيمها في “Music Bank” عام 2014. وقد ارتفع عدد الإعلانات التلفزيونية للفرقة فجأة من أربعة إلى أكثر من 20. مبيعات شركة Dream T كانت 3.19 مليار وون (حوالي 2.8 مليون دولار، 10 مليون ريال سعودي) في عام 2013 لكنه قفز إلى 6.17 مليار وون (حوالي 5.47 مليون دولار، 20 مليون ريال سعودي) في عام 2014.

 

يعتبر المطلعون على صناعة الموسيقى أن الفوز بالمركز الأول في البرامج الموسيقية ليس فقط بسبب الأرباح، بل كمساهمين في مركز الفرق كمغنين وعامل محدد في مهنة طويلة كذلك.
المصدر(1)

عن الكاتب

Lina

لينا، سعودية أدرس في جامعة الملك سعود في الرياض. مهتمة بتعلم اللغات المختلفة، كالإسبانية، الكورية، اليابانية، والإنجليزية. وقعت في دوامة حب كوريا عن طريق مشاهدتي للدراما الخاصة بهم منذ 2013، وكانت فرقة Beast سببًا في حبي للكيبوب. المسؤولة عن إدارة الحساب الرسمي لـKPOPINA على الإنستغرام.

%d مدونون معجبون بهذه: