البوب الكوري

سِنغري يُعرب عن رغبته في التعاون مع جميع تحقيقات الشرطة بعد اتهامه بتقديم خدمات دعارة

كُتب من خلال Lina
بعد اتهامه يوم أمس أنه قدم خدمات الدعارة للمستثمرين التجاريين، أعلن سِنغري عضو BIGBANG عبر بيانٍ رسمي من شركة YG عن رغبته في التعاون مع السلطات من أجل حل المشكلة بسرعة.

 

نص البيان لشركة YG على التالي:

 

نحن نقوم بكتابة البيان الذي أرسله لنا سِنغري مساء أمس.

 

في الشهر الماضي، فيما يتعلق بالقضايا المقلقة والأخبار التي تم تقديمها عنه، قام سِنغري باستمرار بالاعتذار للجميع. وعلى الرغم من أنه شيءٌ صغير، إلا أن سِنغري كشف عن رغبته في أن يخضع لاختبار تعاطي المخدرات في أقرب وقتٍ ممكن فضلاً عن التعاون مع التحقيقات في جميع المزاعم المحيطة به.

 

موقف شركة YG كموقف سِنغري تمامًا، وسيتصل فريقنا القانوني بسلطات التحقيق صباح اليوم لنقل رغبات سِنغري للذهاب إلى المحطة قريبًا للتعاون مع التحقيقات.

 

نأمل أن يتم الكشف عن حقيقة الشائعات العشوائية من خلال التحقيقات الشاملة التي تجريها الشرطة، وإذا كانت هناك أدنى مشكلة، سيتعين على سِنغري قبول النتائج القانونية.

 

وعلى العكس من ذلك، إذا ثبتت صحة الشائعات، فإننا سنقوم بإعداد جميع الإجراءات القانونية، بالإضافة إلى طلب إجراء تحقيق من قبل الشرطة“.

 

سابقًا في 26 فبراير، أصدر المنفذ الإخباري SBS funE تقريرًا حصريًا يحتوي على رسائل نصية يُزعم أنها تبادلت بين سِنغري، والرئيس التنفيذي لشركة Yuri Holdings (وهي شركة استثمارية كان سِنغري يستعد لإنشائها) مع أحد الموظفين. اقترح محتوى الرسائل النصية الموضحة في التقرير تقديم خدمة دعارة كرشوة للمستثمرين.

 

كما قامت شركة YG على الفور بنفي التقرير، حيث صرحت أنها تأكدن من سِنغري بنفسه أن الرسائل مُلّفقة. في غضون ذلك، أصر الصحفي كانغ كيونغ يون من SBS funE، الذي نشر التقرير الحصري الأولي، في بيان أنه لا يوجد تلفيق، وأنه سيتعاون في أي التحقيقات بشأن هذه المسألة.

 

يأتي كل هذا في أعقاب الجدل الذي يحيط بنادي Burning Sun، حيث اُدعي أنه أصبح متورطًا في اعتداءٍ جنسي، المتاجرة بالمخدرات، ووضع الكاميرات الخفية في أعقاب حادث الاعتداء الذي قدمه راعي النادي. وقع سِنغري في جدل حول ارتباطه بالنادي، على الرغم من أنه هو والرئيس التنفيذي للنادي صرحا أنهما لم يشارك في إدارة النادي وإنما كان هو فقط مستشار.
المصدر(1)

عن الكاتب

Lina

لينا، سعودية أدرس في جامعة الملك سعود في الرياض. مهتمة بتعلم اللغات المختلفة، كالإسبانية، الكورية، اليابانية، والإنجليزية. وقعت في دوامة حب كوريا عن طريق مشاهدتي للدراما الخاصة بهم منذ 2013، وكانت فرقة Beast سببًا في حبي للكيبوب. المسؤولة عن إدارة الحساب الرسمي لـKPOPINA على الإنستغرام.

%d مدونون معجبون بهذه: