البوب الكوري

كُشف أن تشونغها تُعاني من إلتهابٍ في الأمعاء، ووكالتها تصدر بيانًا رسميًا

كُتب من خلال NOOR JK
تحديث الحادي عشر من فبراير:
تم تسريح تشونغها من المُستشفى.
مصدرٌ من وكالة الفنانة، أوضح ما يلي:
“لقد تحسنت حالة تشونغها، وتم تسريحها من المستشفى في الأمس (10 فبراير). وبعد خروجها من المستشفى، إنها تستريح حاليًا.
ومع ذلك، لم يتم تأكيد أي شيء بخصوص قدرة تشونغها على إكمال أي أنشطة في الوقت الحالي.
“إنها تخطط لجعل الأمور أسهل لإنهاء أنشطتها الترويجية، وستتولى المزيد من العناية بصحتها”.

تحديث 9 فبراير:
بعد إسعاف تشونغها إلى المستشفى في 8 فبراير بسبب آلام البطن المستمرة، أصدرت وكالة المغنية MNH بيانًا رسميًا تكشف به أن تشونغها تعاني من إلتهاب الأمعاء الدقيقة.

 

هذا هو البيان الكامل لـ MNH:

 

مرحبًا، إنها وكالة MNH للترفيه. أولاً، نعتذر عن التسبب في قلق المعجبين قبل عيد ميلاد تشونغها.

 

نود أن نعلن عن حالة تشونغها الحالية بالإضافة إلى جدولها المستقبلي.

 

قالت تشونغها هذا الصباح أنها كانت تعاني من آلام في البطن، لذا حصلت على فحص طبي في المستشفى. عند الفحص، تم التأكد من أن الألم كان بسبب إلتهاب الأمعاء.

 

ونتيجةً لذلك، تم إلغاء أنشطة تشونغها المقبلة، وبناءً على نصيحة الطبيب ستركز تشونغها على العلاج والراحة حتى تتعافى تمامًا.

 

من فضلكم تفهموا الأمر. شكرًا لكم“.

 


المقال الأصلي:
في الثامن من فبراير، نُشرت تقارير تفيد بإلغاء تشونغها لجدول أعمالها وذهابها إلى المُستشفى لأجل العناية الطبية.
طبقًا للمصدر، حظت الفنانة بألم في بطنها لأيام ولم تستطع إكمال جدولها المُقرر بسبب زيارتها للمستشفى.
وبعد إنتشار التقارير، صرحت وكالتها، كما يلي: لقد عانت تشونغها من ألم في بطنها منذ الأمس ولم تكن بحالةٍ جيدة لذلك أُسعفت إلى المستشفى”.
وأضافت: ” لقد خضعت للفحص الطبي وتنتظر النتائج. سنقوم بتعديل الجدول بناءً على التشخيص.”.
تروج الفنانة حاليًا لأُغنيتها الناجحة “Gotta Go” والتي أُصدرت منذ شهر يناير، وقد أُعلن عن تعاونها القادم مع رافي من VIXX، نتمنى إليها الشفاء العاجل.
المصدر (1)

عن الكاتب

NOOR JK

نوَر الهُدى وليد مِن العراق، إحدى طالبات الثانوية، أبلُغ ستة عشر ربيعًا، أعطي إهتمامًا كبيرًا للِفن الكوري، أيضًا كاتبة مُبتدئة للقصص القصيرة والخواطر.

%d مدونون معجبون بهذه: