IU البوب الكوري

وكالة الفنانة آيو تجيب على الإشاعات التي تدعي احتيالها في الاستثمار

كُتب من خلال Lina
في السابع من يناير، أفادت محطة Sky E-Daily الإخبارية أن آيو كانت من بين أولئك الذين استفادوا من فتح خطوط GTX الجديدة للسكك الحديدية عالية السرعة. يجري حاليًا تطوير ثلاثة خطوط جديدة تربط سيول بأطراف مقاطعة غيونغي، وذكر التقرير أن الأرض التي اشترتها آيو في يناير 2018 مدرجة في واحدة من المدن التي سوف تمر بها الخطوط الجديدة.

 

ونتيجةً لذلك، تقدر الآن الأرض التي اشترتها الوحدة الدولية بمبلغ 4.6 مليار وون (حوالي 4.1 مليون دولار) بسعر السوق البالغ 6.9 مليار وون (حوالي 6.1 مليون دولار)، أي ما يعادل 2.3 مليار وون (حوالي مليونين دولار) أكثر مما دفعته في الأصل.

 

على قائمة الأشخاص الذين استفادوا من فتح خطوط GTX الجديدة، كانت آيو الفنانة والأنثى الوحيدة. وذكرت التقارير كذلك أنها حصلت على أكبر فائدة.

 

بعد التقارير، بدأت الإشاعات تتداول بين مستخدمى الانترنت والتي تدعي أن آيو ارتكبت غش استثمارى. وقال الناس لابد وأن المغنية قد تم إعلامها بالمدن التي سوف تمر بها خطوط GTX الجديدة. في النهاية، اتهموها بشراء الأرض بنية بيعها بسعرٍ أعلى في المستقبل.

 

وردًا على ذلك، أنكرت وكالة الفنانة آيو ذلك وصرحت: “صحيحٌ أن آيو اشترت مبنى بالقرب من غواتشون في مقاطعة غيونغي في يناير الماضي. ومع ذلك، اشترتها فقط لاستخدامٍ الشخصي“.

 

وأضافت: “يحتوي المبنى حاليًا على استوديو شخصي تابع لآيو وغرفة تضم 4 إلى 5 مقصورات تدريب خاصة للفنانين الذين تقدم لهم الدعم. يتم استخدام بقية مساحة المبنى كمكتب لأعمال والدتها“.

 

واُختتم التصريح: “ليس لدى آيو نيةً في بيع الأرض في أي وقتٍ قريب. كما أنه من المستحيل ربح 2.6 مليار وون. المعلومات نفسها ليست صحيحة. السبب الوحيد الذي اختارته لهذا الموقع هو أنه قريب من منزلها في بانغباي“.

 

المصدر(1)

عن الكاتب

Lina

لينا، سعودية أدرس في جامعة الملك سعود في الرياض. مهتمة بتعلم اللغات المختلفة، كالإسبانية، الكورية، اليابانية، والإنجليزية. وقعت في دوامة حب كوريا عن طريق مشاهدتي للدراما الخاصة بهم منذ 2013، وكانت فرقة Beast سببًا في حبي للكيبوب. المسؤولة عن إدارة الحساب الرسمي لـKPOPINA على الإنستغرام.

%d مدونون معجبون بهذه: