Ryeowook Super Junior البوب الكوري

ريووك من Super Junior يكشف كيف تغير في الجيش!

كُتب من خلال Shahed

 

تحدث ريووك عن تجربته بينما يخدم في الجيش من خلال مقابلة جديدة.
بعد بناء علاقة وثيقة مع الأشخاص الذين التقى بهم أثناء خدمته العسكرية، كشف ريووك انه مازال على تواصل مع اصدقاءه الجُدد. شرح ريووك قائلًا: “بالحقيقة، لم أستحم من قبل مع أعضاء Super Junior، لكن خلال الخدمة العسكرية، قُمنا بالاستحمام معًا لعامين، هذا جعلني أشعر بالإرتياح معهم”.
كما تحدث عن كيف تغير خلال خدمته، وقال: “توقفتُ عن كوني إنتقائيًا في نوع الموسيقى التي أُريدها. بدأتُ التفكير بتجربة أنواع جديدة أكثر ملائمة للجمهور”.
ومضى يقول ان ان شخصيته الحساسة قد اصبحت أخف. اضاف قائلًا: “بعد الخدمة في الجيش، أصبحت ارى نفسي بموضوعية اكثر. اكتسبتُ المزيد من الثقة. الوقت في الجيش حتمًا يُغير الشخص. لم تتغير الامور حولي، لكن بما أني تغيرت، اصبحتُ اشعر ان كل شيء تغير من حولي، وهذا جعلني أشعر بشعورٍ افضل”.
ثم قال: “للمشاهير الذين لم يخدموا بعد في الجيش، تلقيتُ الكثير من الدعم من الأشخاص هناك. مازلنا نتشارك العديد من القصص الجيدة. سأكذب إن قلت أن الامر سهل، لكن يوجد العديد من الأوقات المُضحكة كذلك”.
ثم قام ريووك بمُقارنة Super Junior بالجيش بينما يتذكر الصعوبات التي واجهته في الماضي. قال بينما يضحك: “لأكون صريحًا، Super Junior كانوا كالجيش. حظيتُ بأول تجربة لي في الجيش عندما كنتُ بالتاسعة عشر من عمري. مررتُ بتجربة جيش صغير يُسمى Super Junior، وبعدها حظيت بحياة لم تكن سهلة. لذا عندما انضممتُ للجيش، كنتُ قادرًا على نخطي كل شيء بسبب ذكرياتي”.
ثم أضاف قائلًا: “هنالك الكثير مما لا استطيع نسيانه خلال العشرة اعوام كفنان. الامور التي بدت واضحة، لم تكن كذلك بالحقيقة”. شرح ريووك بأنه قبل الإنضمام للجيش، كان دائمًا مع مدير الأعمال. لكن، بعد إمضاءه وقتًا طويلًا وحده، يشعر بالغرابة لوجود مدير الأعمال وطاقم العمل”.

 

أدرك ريووك في الجيش ان ريووك عضو Super Junior وكيم ريووك متشابهين لكن مختلفين بذات الوقت. حيث قال: “ريووك عضو Super Junior يتصرف كالعضو الأصغر المُشرق الذي يستطيع دعم باقي الأعضاء، بينما كيم ريووك قليل السخرية وجاد. عندما التقي بأصدقائي من الجيش للشُرب، اتحدث كثيرًا عن ما اشعر به”.
كما شكر اعضاء فرقته على الإستمرار بالترويج بينما كان يخدم في الجيش. هو يؤمن بأن بإمكانه العودة للترويج بسهولة، لأن الأعضاء كانوا إلى جانبه، يُقدمون له الدعم، النصيحة والحماية. في هذه الأيام، يقوم بتدريب قوته البدنية وعقليته عن طريق المشي لمسافات طويلة. قال: “في المُستقبل، أودُّ التواصل مع العديد من أعضاء فرقتي لتحويل أفكارنا إلى خطط”.
بالنسبة لتطلعاته المُستقبلية، عبّر عن رغبته بأن يُصبح البومه الجديد “Drunk on Love” البومًا يجعل الناس تقع لريووك. كما أنه يُريد الترويج بشكل كبير حيث لا يزال هناك الكثير من الأشخاص الذين لا يعرفون أغانيه.
فلتطلعوا لعودة ريووك صوت Super Junior في الحادي عشر من ديسمبر.
المصدر(1)

عن الكاتب

Shahed

%d مدونون معجبون بهذه: