Super Junior البوب الكوري

فرقة Super Junior تُشعل المسرح مع أدائها الإحترفي في حفل جوائز Telehit المكسيكي!

كُتب من خلال NOOR JK
فرقة Super Junior صنعت التاريخ مرةً اخرى.
في السابع من نوفمبر، أدت فرقة Super Junior الإسطورية في حفل جوائز Telehit المكسيكي لتُصبح اول فرقة أجنبية تؤدي في الحفل وليس ذلك فقط بل في حفلةٍ لاتينية أمريكية.
‏Telehit Award هو حفلٌ يجمع مختلف المعجبين من أنحاء العالم مع مُشاركة أجود أنواع الموسيقى اللاتينية، وحققت الفرقة نجاحًا كبيرًا بعد تعاونها مع ليزلي غريس وريكي حيث قد أرسل الحفل لها دعوةً خاصة.
أُذيعت الحفلة عبر التلفاز مع بثٍ مُباشر في وسائل التواصل الإجتماعي وتلقت الآف التعليقات والإعجابات من أنحاء العالم عن فرقة SuperJunior وخاصةً في تطبيق تويتر.
امتلأ الملعب بمُعجبي Super Junior مع عصيهم الزرقاء والتي جعلت من المُدرج محيطًا ازرق لامع، وهتف الالف’ز (نادي معجبي الفرقة) بقوةٍ وحماسة مع الفرقة.
وعندما حظت الفرقة بوقتٍ قصير للتحدث مع الجمهور، قد عبرت عن شعورها بكونها باتت جزءً من عائلة المكسيك الآن، وأجاب حفل Telehit عن أنهُ يشعر بإحساس العائلة مع الالف’ز بعد ما شاهدهُ من تشجيعٍ قوي وحماسي خلال هذه الليلة.
أدت الفرقة أغانيها الضاربة: “Sorry sorry”، “Mr Simple” و”One More Time”، وكذلك أشعلت المسرح بأُغنية “Ahora Te Puedes Marchar” للفنان لويس والتي قام الاعضاء بغنائها باللغة الإسبانية، وكانت خطوات رقص الفرقة الإحترافية واضحة مع أصواتها القوية والتي ملأت القاعة.
المصدر (1)

عن الكاتب

NOOR JK

نوَر الهُدى وليد مِن العراق، إحدى طالبات الثانوية، أبلُغ ستة عشر ربيعًا، أعطي إهتمامًا كبيرًا للِفن الكوري، أيضًا كاتبة مُبتدئة للقصص القصيرة والخواطر.

%d مدونون معجبون بهذه: