Uncategorised

كيف استمتع أعضاء iKON ببرنامجهم الواقعي “iKON Picnic”؟

البرنامج الواقعي “iKON Picnic” من قناة JTBC أعلن انتهائه.

“iKON Picnic” هو برنامج ترحال واقعي ونجومه هم أعضاء فرقة iKON وكأنهم طلاب المدرسة الثانوية ‘يانغ’ ذاهبين إلى رحلة ميدانية يرافقهم كلٌ من جونغ هيونغدون، جو سيهو، وكيم شينيونغ.

انتهى العرض بعد سِت حلقات جعلت المشاهدين يستحضرون ذكرياتٍ ممتعة من أيام المدرسة وأظهرت جوانبًا مختلفة من أعضاء iKON.

استغل الأعضاء بعض الوقت ليعبروا عن أفكارهم عن نهاية برنامجهم حيثُ قال يونهيونغ: “عندما سمعت في البداية أننا سنذهب إلى رحلة ميدانية، تسائلت إذا ما كان يمكننا حقًا أن نعود صغارًا، طلاب مدرسة ثانوية. ولكن عندما بدأنا، لم أشعر بأنني كنتُ أصور، وبَدا الأمر وكأنني عُدت طالبًا مرة أخرى، لذلك كنتُ سعيدًا. أعتقد أن العرض التقطَ كل لحظاتنا السعيدة. شكرًا للطاقم لصنعه برنامجًا رائعًا“.

وعلق B.I: “أردتُ أن احتفظ بكل هذه الذكريات في عقلي للأبد. إن سنحت الفرصة، أريد الذهاب إلى رحلة ميدانية أخرى“. وصرح بوبي: “لقد كان وقتًا أريد أن أعاود النظر إليه وكأنه صفحة في مذكراتي بغض النظر عن كم من الوقت قد مر“.

ثم اختتم جونهو: “خلال هذه الرحلة الميدانية، تعلمتُ كيف أن أحيا بشكلٍ متفائل. سوف أصبح شخصًا يستطيع بعث طاقة مبهجة لكم جميعًا“.

خلال مكالمة هاتفية أثناء ختام البرنامج، كشف يانغ هيونسوك عن الخطط المستقبلية وتأثُره بالفرقة: “iKON سيصدرون ألبومًا قريبًا. البرنامج الواقعي كان ممتعًا، وأتمنى أن يُبلي ألبومهم بلاءً حسنًا. أنا لا أعبر عن ذلك، ولكنني حقًا أقدرهم وأحبهم“.

المصدر (1)

عن الكاتب

Yasmina

ياسمينا الشهيدي، طالبة إعلام ولغة في الأكاديمية العربية في مصر. مهتمة بالفنون والموسيقى، وبالأخص الآسيوية، بالإضافة إلى نشاطها في مجال حقوق المرأة. تعمل في موقع Kpopina كإدارية، مُدونة ومترجمة.

%d مدونون معجبون بهذه: