برنامج ‘Those Who Cross the Line’ من قناة MBC كوريا يُقدم اعتذارًا رسميًا للمسلمين بعد اعتراضهم وطلبهم للاعتذار.
في إحدى حلقات البرنامج، تم رسم صورة لرسول الله محمد، وهو ما يتعارض مع قوانين الإسلام في رسم صور للأنبياء وبالأخص رسول الله محمد.

كما غضب المسلمون من وضع علم إسرائيل على رسم المسجد الأقصى. كما قيل أنه تم استخدام صور لنساء يرتدين الحجاب بشكلٍ غير لائق.

 

وفي الحادي عشر من يونيو، نشر فريق الإنتاج اعتذارًا رسميًا ينص على:
“هذا فريق إنتاج برنامج ‘Those Who Cross the Line’ من قناة MBC. بعض الصور في حلقة الأردن وإسرائيل (فلسطين المحتلة)، والتي تهدف في المقام الأول إلى تعزيز التفاهم المختلف بين الأديان، تَبين أنها غير مناسبة.
لقد وصلتنا العديد من التعليقات عن الصور المستخدمة لرسول الإسلام محمد، واستخدام علم وطني معين على قبة الصخرة.
نحن نعتذر بشدة للإساءة للمسلمين وباقي الجمهور.
تم إنتاج ‘Those Who Cross the Line’ بهدف فحص تاريخ وثقافة بلدين متجاورتين مع وجهة نظر محايدة. عقب حلقتي المكسيك والولايات المتحدة، وفرنسا وألمانيا، نأمل أن نتطرق إلى تاريخ وثقافة الدولتين دون تحيز في حلقة الأردن وإسرائيل (فلسطين المحتلة).
سوف نكون حذرًا في فحص والإنتباه لتفاصيل التفاصيل بالإضافة إلى السياق العام، كي لا يشعر الجمهور من مختلف الثقافات والخلفيات بالإساءة.
مرة أخرى، نعبر عن أسفنا الشديد. شكرًا لإهتمامكم”.
المصدر (1)

عن الكاتب

Yasmina

ياسمينا الشهيدي، طالبة إعلام ولغة في الأكاديمية العربية في مصر. مهتمة بالفنون والموسيقى، وبالأخص الآسيوية، بالإضافة إلى نشاطها في مجال حقوق المرأة. تعمل في موقع Kpopina كإدارية، مُدونة ومترجمة.

%d مدونون معجبون بهذه: